إيفا فارما… تعلن كيفية مواجهة مافيا الأدوية البيطرية

على هامش فعاليات المؤتمر الأول لحماية وتأمين منتجي الدواجن الذي نظمته شركة أورييل برودكشن المالكة للعلامة التجارية بيطري توداى تم استضافة الدكتور أحمد واكد رئيس مجلس إدارة شركة إيفا فارما لصحة الحيوان يوضح ما يحدث في سوق الأدوية البيطرية، وجاء هذا في الجلسة الحوارية الثانية التي يقودها المهندس خالد عبد الصبور.

نبذة عن الدكتور أحمد واكد 

ولكن في البداية، ذكر “واكد” تاريخه المهني، موضحاً أنه طبيب بيطري تخرج عام 2003، وعمل في مزارع الإنتاج الحيواني قبل الدخول عالم الأدوية، حيث انطلق في مجال الأدوية بشركة فايزر ليمر بسلسلة من المناصب في هذه الشركة، ما بين المبيعات حتى مدير تسويق في مصر والشرق الأوسط، ثم سافر إلى كينيا باعتباره مدير إقليمي لشركة من إضافات الأعلاف، وفي الأخير استقر مجلس إدارة إيفا فارما للإنتاج الحيواني.

الخدمات التي يقدمها الطبيب البيطري 

وفي سياق متصل، أشار “وأكد” إلى الخدمات التي يقدمها الطبيب البيطري للمربي، والتي لا تقتصر على بيع الدواء فقط، حيث يتم تقديم دعم فني، و دعم معنوي للمربين المصريين في أي وقت، كما أنه يتم عقد سيمنارات علمية للتوعية، وهذا لمشاركة المربي دائماً.

ولفت إلى دور شركة ايفا فارما التي تتواجد في أي وقت لتلبية متطلبات المربي مجاناً، وتقديم الخدمات للمربين مباشرةً.

حماية الأدوية البيطرية 

وفي ضوء إجابته على كيفية حماية المنتج النهائي من الأدوية البيطرية، قال “واكد” أن حوالي 87% من اللقاحات والتحصينات عائدة لشركات أجنبية، وقد لا تتوافر بشكل جيد في السوق، وهذا ما يخلق منافسة غير عادلة في سوق الأدوية البيطرية، لذا يتم الاستغلال والتلاعب بالأسعار.

لذا، صرح بأن إيفا فارما في صدد إنشاء أكبر مصنع التحصينات في مصر والشرق الأوسط، بمساعدة الخبراء الأجانب، مشدداً على دخول عدد من الشركات المحلية مجال التحصينات، حيث هناك نحو 5 مصانع مصرية تستمر في مجال الأدوية البيطرية لتلبية رؤية مصر 2030.

كيف يتم حماية المنتج النهائي 

وأوضح “رئيس مجلس إدارة إيفا فارما لصحة الحيوان” أن من يقوم بتسجيل الأدوية البيطرية ليس هو من يراقب عليها، حيث يراقب عليها ADA وهي جزء من وزارة الصحة، كما أن المنوط بالمراقبة في الأسواق هي شرطة المسطحات والهيئة العامة للخدمات البيطرية.

لذا أضاف أننا بحاجة إلى عدد من التشريعات لنجعل من يقوم بالتسجيل هو من يراقب، مؤكداً على أن إيفا فارما تهتم بحماية المنتجات البيطرية لمواجهة الغش التجاري.

الغش التجاري 

وفيما يتعلق بالغش التجاري، أكد على أنه ينتشر ا في الأسواق بشكل كبير بفعل نقص الأدوية في الأسواق، ولكن كافة العلب المنتجة من إيفا فارما مؤمنة، ويصعب تقليده أو محاولة غشها، كما أنهم يقومون اختيار وكلاء معتمدين من لديهم الخبرة في مجال الأدوية، وكذلك لديهم العلاقة القوية مع المربي.

ويبذل الجهد من أجل نشر التوعية دائماً من خلال منصات التواصل الاجتماعي لتجنب الغش التجاري.

وأضاف أنهم دائمًا يشجعون الشركات المحلية للعمل على تأمين منتجاتها هي الأخرى للمحافظة على السوق، كما نشجع الشركات المحلية للدخول في سوق الأدوية البيطرية لتأمين المنتجات البيطرية.

الشركات الناجحة هي من تسعى لتأمين منتجها لتأمين قطاع المربين.

الدعم الفني من إيفا فارما 

وقال “وأكد” أنه في حالة حدوث أي شكوي من المربي يتم التواصل معهم باستمرار حتى إنهاء هذه المشكلة سواء كانت من الغش التجاري أو سوء الاستخدام، مبرراً أن شركات الأدوية تعلم جيدا مشاكل المربي المصري، حيث أغلبها مشاكل مادية، لذا يتم العمل على تقديم المنتج بجودة عالية وبسعر مناسب للمربي، كما يمكنها المنافسة في الأسواق الخارجية.

مافيا الأدوية البيطرية

وفي سؤاله عن كيفية حماية المربي من مافيا الأدوية البيطرية، أوضح أنه لابد من إعداد مجموعة من التشريعات المتعلقة بسوق الأدوية البيطرية، وعلى رأسها من يقوم بالمراقبة هو من يقوم بالتسجيل، فضلاً عن أهمية تعاون الشركات الكبرى مع بعضهم البعض، مع زيادة التوعية من قبل منصات الإعلام المختلفة بخطورة الغش التجاري.

وشدد على ضرورة تأمين العبوات بشكل كبير، وهذا ما تفعلها إيفا فارما حيث تنفق الكثير من المال من أجل تأمين العبوة.

من المتوقع أن يزداد الغش التجاري في السوق بفعل نقص الأدوية المستوردة الآونة.

وفي ذات الصدد، ذكر “واكد” أنه في حالة وجود أي مشكلة يتواجد فريق من العمل يخرج للمزارع لمعرفة سبب المشكلة، هل هي بفعل سوء الاستخدام.

إيفا فارما تمتلك مكتب علمي ووكلاء تتواجد في السوق بشكل يومي لخدمة المربي، كما أن سيتم العمل على دراسة إعداد قسم داخل الشركة يتخصص في الرقابة على الأسواق والمنتجات المحلية.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة