حقائق مثيرة عن عالم الدلافين

تعد الدلافين نوع من أنواع الحيتان التى تمتلك أسنان صغيرة، أي يوجد أكثر من 40 نوعاً من الحيتان، ويوجد 6 أنواع من الحيتان يمكن تسميتها بالحيوانات القاتلة أو حيتان الطيار، وعلى الرغم من عيش الدلافين أغلب الوقت فى الماء إلا أنها ليست نوعا من الأسماك، فتعرف الدلافين من الثدييات المحيطية، ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح بعض المعلومات حول حقائق عالم الدلافين في سياق التقرير التالي:

 

أين يعيش الدلافين

تعد الدلافين من الحيوانات التى تعيش في المحيطات والبحار والأنهار، كما أن هناك بعض الأنواع التى تفضل العيش منها في المناطق الساحلية، بينما هناك بعض يعيش في المياه العميقة البعيدة عن السواحل، وأغلبية الدلافين تفضل العيش في المناطق الاستوائية المعتدلة، باعتبار أن الدلفين يعد من الثدييات ذات الدم الحار ممّا يجعل وجوده في مثل هذه المناطق أفضل له لتنظيم درجة حرارة جسمه.

 

والجدير بالذكر، أنه يوجد نوع واحد من الدلافين التى تفضل أن  يعيش في القطب الشمالي والجنوبي وهم دلافين الأوراكا، حيث تتميز بأنها ذات حجم كبير تستطيع  بقدرتها على العيش  مع البرد القارس والمياه المتجمدة، ومن المعروف أنه يوجد مجموعة من الدلافين نهرية مثل دلفين الأمازون ودلفين جنوب آسيا التى  تعيش في الأنهار وبحيرات المياه العذبة، كما يوجد تجمّعات من الدلافين التى تعيش بشكل دائم في أنهار المياه العذبة ويظهر ذلك في دولفين توكسي، وجويانا، وإياوادي.

 

النظام الغذائي الدلافين

تعتبر الدلافين من الحيوانات المفترسة النشطة التي تعتمد في غذائها على مجموعة كبيرة من أصناف الأسماك، والحبار والقشريات البحرية، حيث يبلغ معدل استهلاك البالغة يومياً ما يعادل  من 4%- 6% من وزنها من الطعام، ونجد أن انثى الدلفين المرضعة يزداد استهلاكها كأنثى من الطعام لكي يصل إلى ما يقارب 8% من وزنها، ومن المعروف أن معدة الدولفين مقسمة إلى عدة أجزاء التى يمكن من خلالها العمل على هضم الطعام بسرعة، حيث  تختلف الأطعمة التي يتغذي عليها الدلفين وفقا لتوافر هذه الأطعمة في البيئة المعيشية للدلفين كما يتوقف الطعام على نوع الدلفين؛ باعتبار أن كل  نوع من الدولفين يفضل أنواع معينة من الأسماك كغذاء له، ونجد أن  الدلافين الساحلية تفضل تناول  أكل الأسماك واللافقاريات الموجودة في القيعان، بينما  الدلافين البحرية تعمل على تأكل الأسماك والحبّار، وهناك بعض الدلائل إلى تشير إلى أن  الدلافين البحرية يمكنها الغطس إلى أعماق كبيرة في البحر تصل إلى 500 متر في سبيل الحصول على طعامها.

 

المخاطر التى تهدد الدلافين

تظهر أكبر المخاطر التى تواجه الدلافين هى صيد الدلفين عن طريق البشر أكبر تهديد وخطر يواجهه، فبدء عملية الصيد منذ  قرون باعتبار أن  الدلافين هدفاً للصيد وذلك من أجل الاستفادة من لحومها، وعادةً ما تتعرّض العديد من الدلافين للصيد خلال توجهها للسطح بغرض التنفّس فتقع في شباك الصيادين، كما يواجه الدلفين خطراً جديد قد ينتج عن تغيّر المناخ، والذي قد يسبب حدوث اختلال في بيئته الطبيعية التي يعيش فيها، فقد يسبب التغيّر المناخيّ في ارتفاع درجات الحرارة وبالتالي انتقال المصادر الغذائية التي تعتمد عليها الدلافين إلى مياه أكثر عمقاً وبرودة، كما أنّ موجات الحرّ البحرية تؤثّر سلباً على معدّلات تكاثر الدلافين وقدرتها على التكيّف والبقاء.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الدولار الأمريكي في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس في آخر أيام عطلة عيد الأضحى الرسمية للبنوك المصرية الحكومية والخاصة، ليستقر الدولار …

مع العودة من إجازة عيد الاضحى المبارك، حققت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية استقراراً ملحوظاً في الأسواق، حيث استقرت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية …

تواصل أسعار خامات الأعلاف في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس، نظراً لاستمرار المصانع والشركات في عطلة عيد الأضحى فمن المفترض أن تستمر العطلة …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة …