مشروع تربية الدواجن في الإمارات.. مميزات ونتائج

تحقق مشاريع تربية الدواجن في الإمارات نتائج مذهلة، باعتبار أنها واحدة من أكثر المشاريع المربحة على الإطلاق، باعتبار أن 50% من السوق الاماراتي تتوقف مبيعاتها على الدواجن.

ويرجع السبب وراء ربحية مشاريع الدواجن في الإمارات، أنه لا يتطلب أي تكلفة مالية في البداية من أجل بدء المشروع، أي أنك من الممكن أن تبدأ في المشروع بقليل من رأس المال، بالإضافة إلى جهودك ووعيك بأهمية المشروع، ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح مشروع تربية الدواجن في دولة الإمارات ونتائجه في سياق التقرير التالي:

مشروع تربية الدواجن

تعتبر دولة الإمارات واحدة من أكثر الدولة العربية والخليجية المليئة بالموارد الطبيعية، كما أنها مكان مميز من أجل تنفيذ المشاريع الاستثمارية المختلفة، ومع ارتفاع أسعار الدجاج نسبياً في دولة الإمارات، كما أن العائد المادي من هذا المشروع مربح للغاية، وذلك بفضل أن دولة الإمارات من الدول المستهلكة اللحوم بنسبة كبيرة جداً، بسبب عدد الوافدين والسكان الموجودين في المكان.

مميزات مشروع تربية الدواجن في دولة الإمارات

يتميز مشروع تربية الدواجن بأنه من المشاريع المربحة والمميزة، وذلك لعدم احتياجها لرأس مال كبيرة، فضلاً عن أنه من المشاريع سهلة التنفيذ التي لا تحتاج إلى مساحات كبيرة أو واسعة، حيث يمكن تربيتها في مكان مقنن وصغير في البداية حتى تحقق هامش ربح، بعد ذلك يمكن التوسع في مساحات المشروع المختلفة.

أهم شروط تربية الدواجن في دولة الإمارات

يعد من أهم متطلبات مشروع تربية الدواجن في دولة الإمارات هي أن تكون المزرعة في منطقة بعيدة ومعزولة جداً عن المناطق العمرانية.

ونظراً لأن أغلب مساحات الإمارات واسعة، يفضل أن يتم إحاطتها بسياج من أجل الحد من دخول الحيوانات المفترسة، أو الغرباء مما يضمن سلامة المشروع نسبياً.

وعند التوجه لتقسيم وبناء الجزء الداخلى للمزرعة، لابد من أن يتم تقسيمها بنظام ما بين أماكن لحماية البيض، وكذلك ماكينات الدجاج المعدة للتسمين، والمكينات المتعلقة بتربية الكتاكيت الصغيرة، ولابد من مراعاة تخصيص مساحة كل عمر منها على حدة حتى لا تؤثر على مساحة الأعمار الأخرى، ومراعاة أن تكون المزارع مغلقة وهذا تناسبا مع ظروف البيئة المناخية.

شروط مزارع الدواجن

يعد من أبرز القوانين المتمثلة في تنفيذ مشاريع الدواجن في البلاد هو تعيين طبيب بيطري لمزرعة الدواجن، حيث أنه لابد من تخطي امتحان هيئة الصحة العامة للطبيب البيطري من أجل التوظيف في البلاد.

لابد أن يكون المالك وافداً بنسبة ملكية 100%، مع العمل على توفير وكيل خدمة محلى.

ومع العمل على مراعاة تنفيذ كل الشروط والقوانين من أجل تحقيق الربحية، ومع تنفيذ كل الأوامر فعلياً يتم تحقيق ربحية بالتبعية، وذلك باعتبار أنه من أنجح المشاريع الموجودة على الإطلاق في دولة الإمارات

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة