متلازمة الشرق الأوسط التنفسية للابل وعلاقتها بالصحة الواحدة

اكتشف لأول مرة في تاريخ المملكة العربية السعودية في عام 2012، مرض تنفسي خطير يعرف باسم متلازمة الشرق الأوسط التنفسية التي أصابت الإبل، وبالتالى أثرت على الصحة العامة للإنسان، ولكن ما أصل الحكاية، ما هي متلازمة الشرق الأوسط، وما هي تاريخها، وما هي تأثيرها على الإبل، كل ذلك سيعرض في هذا المقال التالي من خلال بوابة بيطري توداي:

متلازمة الشرق الأوسط التنفسية لأبل

يعرف أن فيروس كورونا المتسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، بأنها حيوانية المصدر، أي أنها تنتقل إلى البشر من خلال الإبل، وهي ظاهرة حدثت لأول مرة في التاريخ في المملكة العربية السعودية في عام 2012، ثم انتقل هذا الفيروس إلى دول الشرق الأوسط وكذلك أفريقيا وجنوب آسيا.

انتقال العدوى

وفي حقيقة الأمر أن سبب الانتقال هو حيواني المصدر، أي أنه ينتقل من الجمال العربية، وبما أن السعودية واحدة من أكبر الدول التي تمتلك أعداد هائلة من الجمال، قد ظهر هذا الفيروس لأول مرة في المملكة العربية السعودية.

وهذا ما يعني أن الفيروس ينتقل ما بين البشر والحيوان بمنتهى السهوله تقريباً، ويرجع ذلك نتيجة الاختلاط بشكل مباشر وغير مباشر، وقد لا يزال سبب العدوى غير واضحة تماماً، وعلى الرغم من الأعداد المصابة بهذا العدوى محدودة من حالات العدوى البشرية التي قد تم الإبلاغ عنها الموجودة في خارج منطقة الشرق الأوسط، حيث أن هناك مجموعة من الدراسات الحديثة قد أثبتت على أنه هناك مجموعة من الفئات السكانية التي قد تتعرض إلى الجمال العربية، وهذا من خلال عملها أثناء عملها في مجموعة من الدول الأعضاء إلى أن الدول الأعضاء في القارة الأفريقية، وتعد واحد واحد من أهم الانتقالات الحيوانية المصدر.

العدوى في السعودية

وفي ذلك الوقت، قد أوضحت المملكة العربية السعودية أن فترة العدوى التي انتشرت في المملكة والتي ما يقرب من 80 ٪ من الحالات البشرية.

وقد أرجع عدد من المسؤولين سبب العدوى إلى حد كبير إلى نتيجة الارتباط والاختلاط المباشر أو غير المباشرة، سواء كان للجمال العربية أو من خلال الأفراد المصابين بالعدوى في مرافق الرعاية الصحية

في حين أن الحالات التي قد تم الوصول إليها هي المنطقة التي تتواجد في خارج منطقة الشرق الأوسط، قد تواجدت في الغالب ما بين مجموعة من الأفراد الذي قد  يبدو أنهم أصيبوا بالعدوى في الشرق الأوسط ثم سافروا إلى خارج المنطقة. 

الأعراض

وفيما يتعلق بالأعراض الخاصة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، نجد أنه لم تظهر الأعراض بشكل واضح في البداية، ولكن الأعراض قد تتخذ بعد الأحداث مثل السعال والحمى وضيق التنفس، وكذلك يعد الالتهاب الرئوي أمر شائع أيضاً في الأعراض، وقد يظهر في الجمال والإبل، وبعد ذلك تنتقل إلى الإنسان وقد تسبب العديد من المشاكل.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الأسماك والمأكولات البحرية في تحقيق الاستقرار اليوم الجمعة في سوق العبور، بعد أن شهدت عدد من التغيرات خلال الفترة الماضية، …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في أسواق خامات الأعلاف، حققت أسعار الذرة الصفراء وفول الصويا استقرار ملحوظ، بينما تراجعت بقيمة …

تستمر أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة في تحقيق الاستقرار اليوم بالتزامن مع الجهود المبذولة لتوفير اللحوم في الأسواق بأسعار مناسبة للمستهلك النهائي، …

شهدت أسعار الدواجن البيضاء والساسو والبط استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بعد أن قفزت الأسعار خلال الساعات الأخيرة في الأسواق بقيم قد …