على الرغم من جودتها… الأبقار الشامية على حافة الاندثار

تمتلك سوريا مجموعة متنوعة من أبرز أنواع الأبقار في البلاد، حيث أنها تمتلك مجموعة من السلالات المحلية التي هي متأصلة في البلاد، ومجموعة أخرى من السلالات الأجنبية التي قامت باستيرادها وتوطينها أيضاً في البلاد.

ومن أبرز السلالات المحلية التي يتم الاهتمام بها، هي السلالات الشامية، حيث أنها واحدة من أقدم أنواع السلالات التي تتواجد في البلاد، ولكن أصبحت إعدادها الآن على حافة الانهيار، ويرجع هذا الأمر إلى مجموعة من العوامل، لذا ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح بعض المعلومات حول الأبقار الشامية، أسباب انقراضها الفترة الحالية في سياق التقرير التالي:

معلومات حول الأبقار الشامية

تعد الأبقار الشامية واحدة من أقدم أنواع السلالات المحلية التي تتواجد في سوريا، حيث أنها كانت في قديم الزمان تنتج ما يقرب من 15 لتر من الحليب، ولكن بعد ذلك قامت الحكومة السورية بإدخال البقر الهولندي الذي ينتج 25 لتر من الحليب، وهذا الأمر ما أثر على تواجد الأبقار الشامية.

أعداد الأبقار الشامية

تسجل أعداد الأبقار الشامية ما يصل إلى 3 آلاف رأس في كل ضواحي سوريا تقريباً، ولكن هل هذا الرقم حقا يصدق، هل هذا الرقم يعبر عن تاريخها تواجدها في البلاد.

قد أرجع عدد كبير من المسؤولين سبب تراجع أعداد الأبقار الشامية إلى هذا الحد، نتيجة عدم الاهتمام بها، وذلك لاهتمامهم بشكل كبير بالأبقار الأجنبية، وسعيهم على إدخالها البلاد، وكذلك زيادة إنتاجيتهم من الحليب واللحوم.

قدرات البقرة الشامية

وعلى الرغم من مميزات السلالات الأجنبية، إلا أن الأبقار الشامية تحظى بمجموعة من المميزات الممتازة، التي تتمثل في قدرة تأقلمها على الظروف المناخية المختلفة، كما أنها تتميز بطول دورة حياتها، فضلاً عن قدرتها على تحمل الولادة، وعدم إصابتها بعسر الولادة مثلما يحدث في الأبقار الأجنبية، كما أنها تتميز بمقاومتها للأمراض، واستهلاك كميات قليلة من العلف، وفي حال تلقيها معدلات التغذية الكاملة والكافية، سوف تتوقف عن السلالات الأجنبية أيضاً في معدلات الإنتاج.

وتشير جميع البيانات والتقارير السورية أن معدل الأبقار في عام 2017 وصل إلى 700 ألف رأس، ومع حدوث ذلك تدهور انتاجية الحليب في البلاد، هذا ما كان سبب للفجوة التي حدثت في عدد الأبقار ومنتجاتها في الأسواق.

أعداد الأبقار

والجدير بالذكر، أن عدد اﻷبقار قد سجل حوالي مليون و 111 ألف رأس من البقر، كما أن إنتاجها من الحليب قد تمكن من  تخطى  2.8 مليون طن، وكذلك حق المواطن السوري من الحليب قد  78 كيلو جرام من الحليب، حيث أن الإنتاجية تساهم بحوالي 50% من إجمالي ما يستهلكه المواطن من البروتين الحيواني، بينما تشير إحصاءات وزارة الزراعة إلى أن عدد الأبقار بين عامي 2021-2022 وصل إلى 855 ألف رأس على مستوى سوريا، أي تراجع بمعدل قد يتراوح ما بين 40-50%.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تحقق أسعار الدواجن البيضاء والساسو استقراراً ملحوظاً في الأسواق، بعد أن شهدت تباين في الأسعار حيث تراجع أسعار الدواجن الساسو والأصناف بقيم …

قفزت أسعار الأسماك اليوم في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في سوق العبور لبيع وتداول الأسماك والمأكولات البحرية، حيث ارتفعت الأسعار …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء، حققت أسعار خامات الأعلاف من الذرة الصفراء وفول الصويا استقراراً ملحوظاً في الأسواق بالتزامن مع …

حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق، بالتزامن مع ضعف القوة الشرائية للمواطنين على شراء اللحوم الحمراء البلدي …