أسعار البيض تواصل الارتفاع و الركود لا زال سيد الموقف

بدأت أسعار البيض في الارتفاع الفترة الماضية، ثم استقرت بعد الارتفاع لمدة أيام معدودة، ولكن الأسعار بدأت في الارتفاع مرة أخرى اليوم بمعدل 2 جنيها في الكرتونة الواحدة، حيث تسجل سعر البيضة الواحدة 4.5 جنيها، وعلى الرغم من المعروض إلا أن الركود سيد الموقف في القطاع.

وفي ذات الصدد، قال أحمد الجوهري صاحب بورصة أحمد الجوهري للبيض في تصريحات حصرية لبيطري توداي إن أسعار البيض ستواصل الارتفاع حتى منتصف الشهر القادم، ثم تبدأ الأسعار في الانخفاض مرة أخرى، مشددا على أن الأسعار تتوقف على قاعدة العرض والطلب.

أسعار البيض

وفي سياق متصل، أوضح الجوهري أسعار البيض الفترة الحالية، حيث أسعار البيض قد ارتفعت أمس في المزارع بمعدل 2 جنيها، والتي سرعان ما ظهر تأثير الارتفاع على الأسعار للمستهلك النهائي، حيث يتراوح طبق البيض الأبيض  ما بين 111 إلى 112 جنيها، لتصل إلى المستهلك على سعر 115 جنيها، في حين أن أسعار البيض الأحمر تتراوح ما بين 113 إلى 115 جنيها، لكي تصل إلى المستهلك بسعر 116 أو 118 جنيها، في حين أن أسعار كرتونة البيض البلدي تتراوح ما بين 120 إلى 122 جنيها، لتصل إلى المستهلك بقيمة 125 جنيها.

قاعدة العرض والطلب

ومن جانبه، أضاف أن أسعار البيض من السلع الغذائية التي تتوقف على قاعدة العرض والطلب، مشيراً إلى وضع السوق الفترة الحالية، أي أن المعروض من البيض متوافر وكبير نسبياً، يلبي احتياجات المواطنين، فضلاً عن أنها يتوافر كميات منه، نظراً لحالة الطلب الضعيفة عليه الفترة الحالية، مؤكداً أنه على دخول المدارس سيبدأ الطلب عليه مرة أخرى، ولكن من المتوقع ألا تكون مثل كل عام، نظراً لارتفاع الأسعار، حيث أن سعر البيضة الواحدة تسجل 4.5 جنيها في المحلات، حيث أنه مع زيادة الإقبال على المعروض قد تتراجع الأسعار.

وأشار إلى أن قطاع البيض سيظل طوال الفترة القادمة ما بين الارتفاع والانخفاض، أي أنه ارتفع الآن، سيواصل سلسلة من الانخفاضات، ثم يعاود الارتفاع وهكذا، وذلك لتوقفه على قاعدة العرض والطلب.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة