هل مشاريع التسمين في المغرب مربحة؟

خلال العقدين الماضيين انتشر عدد مبالغ فيه من مشاريع التسمين المربحة وتربية العجول في المغرب، حيث يرجع السبب وراء هذا الأمر إلى اهتمام المواطنين باللحم البقري.
لافتاً النظر هنا إلى أن نصف اللحوم الحمراء التى يتم إنتاجها هي من اللحوم البقرية، وقد نجد أن الإنتاج الكلى من هذه اللحوم تصل إلى 45%، لذا يزداد الاهتمام من قبل الحكومة المغربية بتعزيز إنتاج اللحوم البقري في البلاد.
وتظهر هذه المشاريع في جهود الحكومة المبذولة لزيادة الإنتاج، ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح كل التفاصيل المتعلقة بمشاريع التسمين وتربية الأبقار في المغرب في سياق التقرير التالي:

متطلبات مشروع تسمين العجول

قبل الانطلاق في مشاريع تسمين العجول في دولة المغرب، نجد أنه هناك مجموعة من المتطلبات التي يجب الالتزام بها من أجل النهوض بمشروع التربية، ومن أبرز متطلبات نجاح المشروع هو:
العلم الكافي، والمعرفة الواسعة بكل ما يتعلق بمشروع تربية العجول.
السعي للعمل على وفرة العجول المحلية في السوق دون الحاجة إلى البحث واستكشاف الأنواع الأخرى التي تتواجد في الأسواق البعيدة.
توفر أعلاف بأسعار مادية بسيطة.
توفر عدد من العمالة البشرية، وكذلك تدريبهم على أعلى مستوى لهم.

سلالات تسمين الأبقار

في المغرب يتواجد مجموعة من سلالات التسمين، لذا يتوجب عليك اختيار السلالة المناسبة لإتمام مشروع التسمين على أكمل وجه، وهذا من أجل الحصول على كميات وفيرة من اللحوم الحمراء سواء كانت المحلية أو المستوردة أو من السلالات المهجنة، ويمكن هنا تسليط الضوء على أبرز السلالات المحلية العجول التسمين المتواجدة في المغرب وهي:
سلالة الأطلس، تحظى هذه السلالة بشعبية وفيرة في كل دول المغرب العربي من تونس والجزائر والمغرب، ولكن لا يعرف أصلها بشكل نهائي حتى الآن، ولكن هناك أقاويل أنها تواجدت في جبال المغرب، وقد يبلغ وزن الذكور منه ما بين 300-350 كيلو جرام، 250-300 كيلو جرام.
سلالة والماس زعير، تعرف بأنها من أقدم السلالات التي تتواجد في المغرب، حيث أنها تتواجد بكثرة في منطقة زعير والرماني و زمور، وغيرها من الأماكن الأخرى، وقد تتميز هذه السلالة عن سلالة أطلس بأن الرأس أطول نسبياً، ويتراوح وزن الذكور من 450-600 كيلو جرام، في حين أن وزن الإناث قد يصل إلى 300-325 كيلو جرام.
سلالة مكناس، تنتشر هذه السلالة بشكل كبير في ولاية مكناس، ومنطقة فاس وصفرو، حيث يتم الاهتمام بتربية هذه السلالة من أجل الحصول على الحليب، حيث تتميز هذه السلالة بقدرتها على التأقلم على الظروف الجوية والمناخية المختلفة، وكذلك مقاومة لبعض الأمراض المختلفة مثل مرض بوصفير ومرض السل.
سلالة تيدلى، تعد هذه السلالة من أحدث السلالات المحلية المغربية، والتي تتميز بإنتاج الألبان.
ويتوقف اختيار السلالة المناسبة لك على الهدف من المشروع الذي تدخله، هل أنت تريد أن تحقق انتاجية وفيرة من اللحوم أم انتاجية وفيرة من الألبان، وبناءا على ذلك يتم الانطلاق مباشرة في المشروع، مع الالتزام بالضوابط والشروط يتم تحقيق الهدف من المشروع.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في أسواق العبور الجملة للأسماك، حققت أسعار الأسماك بكل أنواعها استقراراً ملحوظاً في الأسواق، بالتزامن …

حققت أسعار خامات الأعلاف استقراراً ملحوظاً في الأسواق بالتزامن مع ضعف معدلات التخزين بالتزامن مع إجازة العيد المبارك، فقد استقرت أسعار الذرة …

قبل يومين من عيد الأضحى، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة الشرائية للمواطنين على …

قبل يومين من عيد الأضحى، حققت أسعار الدواجن تباين ملحوظ ما بين الارتفاع والانخفاض، حيث تراجعت أسعار الساسو بمعدل 6 جنيهات في …