معهد بحوث الإنتاج الحيواني… تم استنباط 11 سلالة من الدواجن

في إطار فعاليات المؤتمر الأول لحماية وتأمين صناعة الدواجن تحت شعار “صنع في مصر” الذي تولت تنظيمه شركة أورييل برودكشن المالكة للعلامة التجارية بيطري توداي، والذي قام باستضافة أكبر عدد ممكن من خبراء صناعة الدواجن من أجل المشاركة في كيفية إيجاد حلول لكافة مشكلات صناعة الدواجن.

وعلى هامش الفعاليات، قد تم عقد مجموعة من الجلسات الحوارية التي يتم فيها محاورة أهل القرار كافة من أجل تسليط الضوء على مشكلات الدواجن وبالتالي إيجاد حلول منطقية لمشكلات الدواجن.

السلالات المستنبطة من الدواجن

وفي واقع الأمر، تعد السلالات المصرية واحدة من أفضل السلالات التي كانت متواجدة، وقد قامت مجموعة من الدول العمل على تحسين السلالات المستنبطة، ثم توجهنا نحن لاستيرادها بعد ذلك.

لذا تم المناقشة حول كيفية تطوير السلالات المحلية، لكي نقوم نحن بالتصدير بدلاً من الاستيراد.

معهد بحوث الإنتاج الحيواني 

وفي سياق متصل، أشار الدكتور محمد الشافعي مدير معهد بحوث الإنتاج الحيواني في جلسته الحوارية التي قادتها الإعلامية إيمان شلبي إلى دور معهد الإنتاج الحيواني باعتبار أنه المعهد القومي للثروة الحيوانية في مصر، وهو المنوط بالعمل على استنباط السلالات المستخدمة في القطاع الداجني الريفي، وتكون في الغالب ثنائية الغرض، حيث أن المعهد له دور في إنتاج سلالات تتحمل الظروف المناخية المختلفة، وتحمل الأمراض المختلفة.

معرباً أنه خلال عامين سيتم طرح السلالة التي تم استنباطها في عام 2018 في السوق المصري.

دور معهد البحوث 

وأوضح “الشافعي” أن المعهد منوط بإنتاج السلالات المحلية، وعقد أبحاث متعلقة سواء بالتنمية وتطوير السلالات الخارجية، مشدداً على أنه تم طرح سلالة طنطا 1 التي تجمع ما بين السلالات المستوردة من الخارج والسلالات المحلية، وتعطي نتائج ممتازة، مشدداً على أن جميع السلالات المستنبطة تستطيع تحمل الظروف المناخية المختلفة كلها.

وعلى ختام فعاليات الجلسة، أعربت طيبة لجدود الدواجن متمثلاً في الأستاذ عمرو على العضو المنتدب لشركة طيبة لجدود الدواجن أنه على أتم الاستعداد للتعاون مع معهد البحوث لإنتاج سلالات متطورة، يمكنها منافسة السلالات الموجودة في السوق المصري.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة