شعبة القصابين ترد على ” التصريحات المتعلقة باحتمالية وقوع أزمة اللحوم في مصر”

انتشرت خلال الساعات الأخيرة تصريحات عن قنوات تلفزيونية عالمية تؤكد على احتمالية وقوع أزمة في اللحوم الحمراء في مصر خلال عام 2024، مما سببت حالة من الحزن واليأس لدى عدد كبير من المواطنين، ولكن ما حقيقة هذه التصريحات.
وفي سياق متصل، نفى هيثم عبد الباسط القائم بأعمال رئيس شعبة القصابين في الغرفة التجارية في تصريحات خاصة لبيطري توداي ما تم تداوله عن احتمالية وقوع أزمة محتملة في قطاع اللحوم في عام 2024، باعتبار أن مصر واحدة من الدول التي اتخذت إجراءات استباقية من أجل تأمين مستقبل اللحوم الحمراء في البلاد.

إجراءات لحماية اللحوم الحمراء

وأعرب أنه تم العمل على تنويع مناشئ استيراد اللحوم الحمراء، فقد تم تنويع المصادر فقد تم التعاقد لاستيراد اللحوم الحمراء من جيبوتي والسودان والبرازيل والهند وغيرها من الدول.
وأضاف “عبد الباسط” أنه تم العمل على انضمام مصر إلى منظمة البريكس، مع دول مصدرة للحوم الحمراء، فسوف يتم العمل على استيراد اللحوم الحمراء من هذه الدول، ولكن ليست هذه الأمور الوحيدة التي سيتم العمل، بل طالب بضرورة العمل على زيادة الإنتاج في البلاد، لتجنب أي ضغط على اللحوم الحمراء.

مصر والتغيرات العالمية

وشدد نائب رئيس شعبة القصابين بالغرفة التجارية أن مصر تتأثر بالتغيرات العالمية، فعندما يحدث أي ضغط عالمي في اللحوم يؤثر على مصر، لأنها واحدة من الدول المستوردة وليست الدول المنتجة، مطالباً بأهمية التوسع في زراعة الأعلاف في البلاد من أجل توفيرها وبالتالي زيادة أعداد الثروة الحيوانية في مصر للحد من استيراد اللحوم الحمراء.
أسباب ارتفاع الأسعار حاليا
وأوضح أن ارتفاع الأسعار الذي نشهده الفترة الحالية، هو ارتفاع غير مبرر، باعتبار أن اللحوم الحمراء والماشية تتواجد فى السوق المصري منذ عيد الأضحى، والحجج الأعذار التي تقدم من قبل المربين والجزارين فهي غير مقنعة، حيث يقال بأن أسعار الأعلاف مرتفعة للغاية، واللحوم تتواجد في الأسواق منذ عيد الأضحى لذا فهو غير مبرر.

من المتضرر

وفي ضوء الارتفاع الواقع في أسعار اللحوم الحمراء، قال “عبد الباسط” أن المتضرر الوحيد من ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء هو الجزار، باعتبار أنه حالة السحب على اللحوم ضعيفة جداً، لدرجة أن هناك عدد كبير من الجزارين توجهوا إلى اختيار مهنة أخرى.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة