ماذا لو… اتسعت النزاعات فى شرق المتوسط ؟

رأينا منذ السابع من أكتوبر عام 2023 عدد من التأثيرات الاقتصادية القوية على بورصات العالم،  كنوع من القلق والمخاوف التى تمت ترجمتها فعليا على الأسواق، حيث ارتفعت أسعار الذهب بشكل قوى ليصل إلى مستوى 1988 دولار للأوقية في التداولات  الفورية،  داخل البورصات بينما وصلت العقود الآجلة  للذهب إلى مستوى 2001 دولار للأوقية.

وهذا الأمر الذي يدل على حجم المخاوف لدى المستثمرين فى الأسواق العالمية واتجاههم إلى التحوط من خلال الذهب،  بسبب التطورات الأخيرة في دول شرق المتوسط وتأثيرها على سوق النفط الذي ظهر من خلال وصول  سعر البرميل إلى مستوى 95 دولار للبرازيل الواحد، فمن هنا تأتي الأسئلة حول ماذا لو زاد التصعيد بين دول النزاع ؟

 

فمن المتوقع إذا اشتد النزاع أن يحدث  ضغط قوي على سلاسل التوريد العالمية سواء برا او بحرا او جوا، وذلك بسبب تأثر أسعار الوقود من النفط والغاز إذا ما تم التصعيد بين الأطراف، والأمر يعود بالتبعية على أسعار الحبوب عالميا، نظرا لارتفاع تكاليف الشحن، و تعطل جزء من سلاسل التوريد بفعل التصعيد العسكرى بين الأطراف، واحتمال استهداف شحنات الغذاء والطاقة خلال فترة التصعيد.

 

و بجانب الضغط الكبير على دول المنطقة من النزوح والهجرة والمساعدات لدول النزاع، فما يدور الآن يحمل العديد من الأبعاد  الواجب أخذها فى الاعتبار  لدى المستثمرين والدول ومتخذى القرار وطرح السؤال الأهم حاليا.

 

ماذا لو… اتسعت النزاعات فى شرق المتوسط ماذا سيكون مصير الحبوب والطاقة  ؟

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الدولار الأمريكي في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس في آخر أيام عطلة عيد الأضحى الرسمية للبنوك المصرية الحكومية والخاصة، ليستقر الدولار …

مع العودة من إجازة عيد الاضحى المبارك، حققت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية استقراراً ملحوظاً في الأسواق، حيث استقرت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية …

تواصل أسعار خامات الأعلاف في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس، نظراً لاستمرار المصانع والشركات في عطلة عيد الأضحى فمن المفترض أن تستمر العطلة …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة …