كيفية زراعة الكوسة في البيوت المحمية

كتبت/ ندى رشدي

تعد الكوسة من النباتات الحساسة للشمس، حيث أنه يمكن زراعتها مرتين في العام تقريباً، وهذا النبات يعد من النباتات الحساسة للبرودة والصقيع، لذا لابد من توفير أشعة الشمس من أجل العمل على نموه، أي أنه يعد من أكثر النباتات فائدة لجسم الإنسان، فضلاً عن أنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية اللازمة لجسم الإنسان، لذا يجب توفير كل الظروف المناسبة لحمايتها من الآفات والتقلبات الجوية المختلفة، ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح بعض المعلومات حول كيفية زراعة نبات الكوسة في سياق التقرير التالي:

زراعة الكوسة

لابد من العمل على وضع البذور على عمق 2.54 سنتيمتر بعد مرور فترة من البرودة، في تربة تتراوح درجة الحموضة ما بين 6 و 7.5 درجة مع العمل والحرص على التباعد بين البذور بمسافة قد تتراوح ما بين لا تقل عن 91.44 سنتيمتر عن المركز، بينما في حالة البساتين الكبيرة لابد من أن تكون المسافة ما بين 45.72، حيث أنه لابد أن يتم زراعة الكوسة في وعاء يكون قطره حوالي 61 سنتيمتر، على الأقل في حين أن عمق الوعاء من الممكن أن يصل إلى 30.84 سنتيمتر، والجدير بالذكر أن جميع الأوعية نلاحظ أنها قد تكون مناسبة لزراعة الكوسا، باعتبار أنها تمتلك فتحة التصريف بشكل جيد في القاع، كما يتطلب زراعة توفر تربة خفيفة الوزن، تمتلك القدرة على التصريف الجيد للماء، كما أنه يجب العمل على تجنب استخدام التربة العادية من الحديقة، كما أنه يتم زراعة بذرة أو بذرتين والتى تكون على عمق يصل إلى 2.45.

نصائح لزراعة الكوسة

هناك مجموعة من النصائح اللازمة لزراعة الكوسة، حيث يلزم اتباعها للحصول على منتج جيد، حيث تتمثل هذه النصائح فى:

  • لابد من العمل على ري الكوسة باستمرار، وهذا لتجنب تعطيش نبات الكوسة نهائيا لفترات طويلة، حيث يرجع ذلك إلى حساسيتها الشديدة للعطش.
  • لابد من تجنب تفريق  الكوسة نهائيا، باعتبار أن  جذور الكوسة تكون شديدة الحساسية جدا لزيادة معدلات الري فسرعان ما تصاب بالأمراض الفطرية الفتاكة مثل الفيوزاريوم أو الليثيوم أو الريزوكتونيا.
  • لابد من العمل على تقديم جرعتين يوميا من الري، أي تكون الرية  واحدة في الصباح والثانية في آخر النهار، حيث يبدأ ذلك قبل عملية الزراعة ولابد من الري ويكون البلاستيك.
  • لابد من العمل على المحافظة على إرتفاع الصوبة، أي أنه يجب العمل على ري التربة دفعات قليلة جدا من الماء ولكن على فترات متقاربة حيث لا نجعلها تتجه للتشقق فتؤذي البذور.
  • لابد من توزيع السوبر فوسفات الثلاثي مخلوطا مع الكبريت الزراعي على كامل سطح التربة بعد الزراعة وخصوصا في المناطق المجاورة للنباتات.
  • والعمل على زيادة ورفع معدلات حقن حامض الفوسفوريك كل أسبوع إلى 5 كجم لكل صوبه.
  • تركيز وضع الأسمدة البلدية والتسميد الأساسي أسفل النبات مباشرة.
  • فى حال. الوصول إلى  مرحلة التزهير، لابد من العمل على تقليل المعدلات مرة أخري، باعتبار أنه قد لا تحتاج مرحلة التزهير الى كميات مياه عالية.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الأسماك والمأكولات البحرية في تحقيق الاستقرار اليوم الجمعة في سوق العبور، بعد أن شهدت عدد من التغيرات خلال الفترة الماضية، …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في أسواق خامات الأعلاف، حققت أسعار الذرة الصفراء وفول الصويا استقرار ملحوظ، بينما تراجعت بقيمة …

تستمر أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة في تحقيق الاستقرار اليوم بالتزامن مع الجهود المبذولة لتوفير اللحوم في الأسواق بأسعار مناسبة للمستهلك النهائي، …

شهدت أسعار الدواجن البيضاء والساسو والبط استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بعد أن قفزت الأسعار خلال الساعات الأخيرة في الأسواق بقيم قد …