معهد بحوث الصحة الحيوانية… مقاطعة الشركات الغير معروفة حل للتغلب على الغش في الأسواق

على هامش المؤتمر الأول لحماية وتأمين منتجي الدواجن الذي نظمته شركة أورييل برودكشن المالكة للعلامة التجارية بيطري توداي يوم السبت الموافق 25 نوفمبر الماضي بفندق الماسة بمدينة نصر، بحضور كوكبة من أهل صناعة الدواجن، من أجل الوصول إلى حلول للتغلب على المشكلات التي تواجه صناعة الدواجن، مع وضعها في شكل آليات وتوجيهها إلى الجهات المعنية لحل كل هذه المشكلات.

جلسات حوارية

وفي ضوء فعاليات الجلسة الحوارية الثالثة التي قادتها الإعلامية نهاد عبد الجواد رئيس مجلس إدارة شركة أورييل برودكشن، تم توجيه العديد من الأسئلة إلى المتعاملين في القطاع سواء كان من أصحاب المراكز أو المربين للوقوف للتفاعل فيما بينهم وبالتالي الوصول إلى حل لكل المشكلات التي تواجههم.

دور معهد بحوث الصحة الحيوانية 

وفي ذات السياق، قالت الدكتور حنان على وكيل معهد بحوث صحة الحيوان في إجاباتها على السؤال هل يتم الرجوع في آلية لتنفيذ التشريعات والقوانين، مؤكدة على أن معهد بحوث صحة الحيوان يتبع الهيئة العامة للخدمات البيطرية، كما أنه يمتلك نحو 38 معهد خدمي في كافة المحافظات، كما أنه له دور فعال وهام جدا الذي يساهم في خدمة المربي، كما أنه يمتلك المعهد المرجعي الذي يمكن للعاملين في القطاع من خلاله معرفة أماكن المرض التي تتواجد في جمهورية مصر العربية، حيث أنه في حالة اكتشاف أي فيروس في البلاد أو في القطاع يتم اتخاذ الإجراءات السريعة واللازمة من قبل المعهد.

المضادات الحيوية وأثرها 

ومن جانبها، شددت على أنه يعاني القطاع من خطر مقاومة المضادات الحيوية بفعل الإفراط في استخدام المضادات الحيوية.

ومن جانبه، أعرب أن تربية الدواجن تعد مسؤولية المربي، حيث أنه يتوجب عليه أن يتأكد من صحة الكتكوت الذي أقبل على شرائه من قبل الشركة، كما أن الدولة تعد بأنها منوطة بالعمل على توفير الأعلاف في البلاد لحماية الثروة الحيوانية.

ومن جانبها، نصحت المربين بأهمية مقاطعة الشركات ذات الجودة الضعيفة، ومجهولة الهوية، للحد من الشكوى المربين بأن الكتاكيت ذات جودة رديئة وأنها لا تصلح للتربية.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة