مربي الخيول في معاناة حقيقية… اعرف حقيقة الخيول في سوريا

يعد الخيل العربي الأصيل، واحد من أقدم وأفضل أنواع سلالات الخيل التي تتواجد في جميع أنحاء العالم، حيث يعود تاريخ نشأته إلى أكثر من 3000 سنة قبل الميلاد.

حيث يتميز الحصان العربي بمجموعة من المميزات يجعله يفضل عن غيره من الأنواع والسلالات، ولكن الآن بدأت هذه السلالة في الانهيار نسبياً، ويرجع السبب إلى مجموعة من الأمور، ولكن هل يستطيع مربي الخيل المحافظة على كل سلالات الخيل التي تتواجد في سوريا أم ماذا، لذا ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح بعض المعلومات حول سلالات الخيول في سوريا في سياق التقرير التالي:

الخيل العربي

يعد الخيل العربي الأصيل، واحد من أبرز الحيوانات التي تمتلك تاريخ أصيل، وتراث عميق للغاية، لذا يبذل جميع مربي الخيول جهود عظيمة من أجل تنمية سلالات الخيل، والمحافظة عليها من الظروف المختلفة التي تؤثر على جودة الخيل واستمراره.

مشاكل الخيل

والجدير بالذكر، أن الخيل في سوريا يواجه العديد من التحديات عبر الزمن تقريباً، ولكن بدأت التحديات والمشكلات تزداد مع بدء الحرب السورية، لذا بدأ المربين ينقلون الخيول من مكان إلى مكان آخر، ولكن بهذا الحدث واجهت الخيول مشكلات أكبر من ذلك.

ومن أبرز هذه التحديات، هي العقوبات الغربية والأمريكية التي شكلت عائقا هاماً أمام استيراد وتصدير الاغنام في البلاد، وكذلك العمل على توفير اللقاحات الخاصة بهم، وهذا ما أثر على أعداد سلالات الخيول في جميع دول العالم، وليست سوريا فقط، باعتبار أن الدول الغربية من أكثر الدول تأثراً وهذا لأن الدول العربية هي التي تمتلك النسب الاصلي ولا تستطيع تصديره إلى البلاد.

ومع القيود الغربية المفروضة، شهدت أسعار الأعلاف هي الأخرى ارتفاع كبير وملحوظ، ومع ندرة اللقاحات، تأثرت أسعار الخيول في سوريا، حيث أصبح يسجل سعر الخيل حوالي 200 دولار أمريكي شهرياً.

بيع الخيول

وفي ذات الوقت، توجه عدد كبير من مربي الخيول إلى بيعها، لعدم قدرتهم على توفير الأعلاف في البلاد إطلاقاً، وعلى الرغم من هذه التحديات إلا أن البلاد حاولت الاحتفاظ بالتراث على قدر الإمكان، حيث أنه كانت سباقات الخيول مستمرة حتى الآن.

وقبل حدوث الحرب السورية، كان يتم تصدير الخيول إلى الخارج من أجل العمل على تنمية ونقاء سلالات الخيول السورية، حيث قد خسرت سوريا خلال الـ 5 سنوات الأولى من الحرب حوالي 3 آلاف خيل تقريباً، مما انعكس ذلك بالسلب على أعداد الخيل التي تتواجد في سوريا.

لذا هناك جهود مبذولة من قبل وزارة الزراعة السورية بالعمل على استعادة تاريخ الخيول السورية، وزيادة أعدادهم في البلاد مرة أخرى.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الأسماك والمأكولات البحرية في تحقيق الاستقرار اليوم الجمعة في سوق العبور، بعد أن شهدت عدد من التغيرات خلال الفترة الماضية، …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في أسواق خامات الأعلاف، حققت أسعار الذرة الصفراء وفول الصويا استقرار ملحوظ، بينما تراجعت بقيمة …

تستمر أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة في تحقيق الاستقرار اليوم بالتزامن مع الجهود المبذولة لتوفير اللحوم في الأسواق بأسعار مناسبة للمستهلك النهائي، …

شهدت أسعار الدواجن البيضاء والساسو والبط استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بعد أن قفزت الأسعار خلال الساعات الأخيرة في الأسواق بقيم قد …