طيبة لجدود الدواجن… حلول مشكلات صناعة الدواجن

على هامش فعاليات المؤتمر الأول لحماية وتأمين منتجي الدواجن الذي نظمته شركة أورييل برودكشن المالكة للعلامة التجارية بيطري توداي يوم السبت الموافق 25 نوفمبر الماضي، الذي كان يناقش مشكلات صناعة الدواجن.

والذي من خلاله تم الخروج بمجموعة من التوصيات من أجل النهوض بصناعة الدواجن في مصر، وتوجيهها إلى الجهات المعنية، للوصول إلى الاستدامة في قطاع الدواجن وتحقيق الأمن الغذائي.

وفي لقاء خاص لبيطري توداي في ختام فعاليات المؤتمر الذي أجرته الإعلامية نهاد عبد الجواد مع الأستاذ عمرو على العضو المنتدب لشركة طيبة لجدود الدواجن الذي أشاد بالمؤتمر باعتبار أنه يضم نخبة من العاملين في صناعة الدواجن، فضلاً عن توحيده لكافة الحلقات الموجودة في الصناعة سواء كان مجموعة من الحكوميين أو المربين أو الحلقات الوسيطة “الموزعين”، مؤكداً على نجاح الجلسات الحوارية التي تمت على الرغم من تعارض عدد من وجهات النظر مع بعض الأشخاص إلا أن سير المؤتمر كان ناجحاً من وجهة نظره.

كيفية اتخاذ القرارات

وفي إجابته على سؤال الإعلامية “نهاد” بأن الخطوة الأولى من اتخاذ القرارات تأتي من إظهار التحديات، قائلاً إنه قد تم تسليط الضوء على كافة الإشكالات التي تواجه صناعة الدواجن، فضلاً عن إيجاد حلول لكافة هذه المشكلات، مشدداً على أنه هناك بعض الحلول في يد العاملين في القطاع، على عكس تواجد مجموعة من الحلول في يد الجهات المعنية، لذا تم ذكرها في صورة توصيات لإيجاد حلول لها.

دور الإعلام

وفي سياق متصل، أوضح أن للاعلام دور هام جداً، لأنه صوت العاملين في قطاع الدواجن، لأنه هو مصدر لشكوى العاملين، وكذلك منبر لوصول اصواتهم إلى كافة العاملين في الصناعة، مشدداً على أنه دور لا يقل عن دور أي جندي يتواجد في صناعة الدواجن، لذا طالبهم باستمرارهم في نقل الأصوات الحقيقي سواء كان للمسؤولين أو للمستهلكين، لاختلاط بعض الأمور عند المستهلكين، لأنهم قد يعتقدوا بأن شركات الدواجن والكتاكيت لا يواجهوا أي مشكلات ولكن في حقيقة الأمر هم من أكثر الناس الذين يواجهوا مجموعة من التحديات المختلفة، كما أن لابد للمسؤولين أن يكونوا على إطلاع بأصواتهم أيضاً، ولا يمكن أن يتم ذلك إلا عن طريق الاعلام المتخصص.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة