ما هي عوامل نجاح تربية الأبقار في السعودية

قبل البدء في مشروع تربية الأبقار في السعودية، لابد من صنع دراسة جدوى للمشروع، ومعرفة كل حيثيات المشروع من أجل تحديد هامش الربح النهائي من مشروع التربية، باعتبار أن تربية الأبقار في السعودية تمر بمجموعة من الحيثيات المختلفة، لذا نلاحظ اختلاف أسعار الأبقار في السعودية، نظراً لاختلاف الأنواع بالإضافة إلى اختلاف الأحجام والاوزان أيضاً، ولكن من الأمور الموثوقة جدا في هذا الأمر أن مشاريع تربية الأبقار من أكثر المشاريع المربحة في البلاد.

مشروع تربية الأبقار في المملكة

والجدير بالذكر، أن مشروع تربية الأبقار في المملكة العربية السعودية واحدة من أكثر المشاريع المربحة على الإطلاق، وكذلك في الدول التي تمتلك نفس خصائص المملكة العربية السعودية من حيث المساحات الشاسعة من الأراضي الصحراوية، وقلة الرقعة الزراعية، لذا هناك مجموعة من الأمور اللازم اتباعها من أجل نجاح هذا المشروع، ومن أهم هذه العوامل…

  • لابد من اختيار سلالات الأبقار بطريقة مناسبة جداً، والتي تتميز بألوانتها المميزة، ووفرة إنتاجها من اللحوم والألبان، من أبرز السلالات هناك سلالة الانجوس والأبقار الهولندية وشقراء الاكتين.
  • يجب مراعاة بناء وانشاء الحظائر وفقاً لجميع المواصفات العالمية، وذلك عن طريق توفير المساحات اللازمة للابقار، أي أنه لابد أن تتراوح المساحة ما بين 7161.3، وبين 4322.7 مع العمل على مراعاة توفير كل ما تحتاجه المزرعة من عوامل التهوية المختلفة، فضلاً عن مراعاة اختيار موقع المزرعة المناسبة، التي تساهم في توفير أفضل بيئة للتربية على الإطلاق.
  • يجب مراعاة اختيار أفضل وأجود أنواع الأعلاف، التي تلعب دور رئيسي في زيادة كميات الألبان وكذلك العمل على تسمين الأبقار، بالإضافة إلى الالتزام بكافة مواعيد التغذية الخاصة بالابقار.
  • لابد من مراعاة توفير المياه العذب والنظيف للابقار، باعتبار أن الأبقار في المملكة العربية السعودية تحتاج إلى كميات كبيرة من المياه، وذلك لأن درجة حرارة الجو تكون مرتفعة للغاية.
  • لابد من الالتزام بكل تلقيحات الأبقار والاهتمام بها في كل مراحل الحمل والولادة.
  • يجب العمل على توفير الرعاية اللازمة للعجول حديثة الولادة.
  • لابد من تواجد طبيب بيطري في المزرعة، كل دوره يتمحور حول الفحص الدوري على الأبقار، وتوفير كافة الأدوية اللازمة.
  • لابد من التطوير المستمر في المعدات المستخدمة في حلب الأبقار، وكذلك الأدوات المستخدمة في تصنيع مشتقات الألبان، بدلاً من الطرق التقليدية التي يكون لها دور رئيسي في إهدار الوقت والجهد، باعتبار أن هذه الأدوات يكون لها دور في زيادة الإنتاج، وتوفير الكثير من الوقت.

أخطار تربية الأبقار في السعودية

عند البدء في مشروع تربية أبقار جديد في السعودية لابد من معرفة أن هناك مجموعة من الأخطار التي قد تواجه المربي في البداية، ومنها…

  • أن بعض سلالات الأبقار ليس لديها القدرة على تحمل درجات الحرارة المرتفعة في البلاد، لذا يجب اختيار السلالة المناسبة في التربية.
  • هناك عدد من سلالات الأبقار التي تكون لديها ضعف مقاومة الأمراض المعدية مثل الطاعون.
  • عدم توافر اليد العاملة التي تساعد في زيادة الإنتاجية.
  • عدم الاعتماد على الأدوات والمعدات الحديثة المستخدمة في إنتاج كميات من مشتقات الألبان وبالتالي زيادة الربحية.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

مع العودة من إجازة عيد الاضحى المبارك، حققت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية استقراراً ملحوظاً في الأسواق، حيث استقرت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية …

تواصل أسعار خامات الأعلاف في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس، نظراً لاستمرار المصانع والشركات في عطلة عيد الأضحى فمن المفترض أن تستمر العطلة …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة …

بعد العودة من عطلة إجازة عيد الأضحى المبارك، حققت أسعار الدواجن البيضاء والساسو تراجع ملحوظ في الأسواق، حيث تراجعت بقيم قد تتراوح …