جولات تفتيشية على أسواق تداول الماشية ومحلات اللحوم في ليبيا

بعد انتشار الفترة الأخيرة بعض الأنباء عن تواجد عدد من الأمراض منها الجلد العقدي، واصل عدد من مفتشي مركز الرقابة على الأغذية والأدوية بمساعدة الحرس البلدي جولاتهم من أجل مراقبة محلات بيع اللحوم في مدينة طرابلس، ويتم ذلك الأمر للتأكد من سلامة اللحوم الحمراء الموجودة في المحلات والتأكد من مدى سلامتها، ومطابقتها للمواصفات الليبية وجميع الاشتراطات الصحية المطلوبة واللازمة.

مكافحة الآفات

وأوضح عدد من المفتشين أنه أثناء الجولات تم اكتشاف عدم تواجد برنامج مكافحة الآفات، وكذلك نقص التواجد صندوق الأمن والسلامة والنظافة العامة، باعتبار أنها تتطلب الاهتمام والتجهيز لكل اللحوم داخل المحل، والتأكد إذا كان مخالف لجميع الاشتراطات الصحية أم لا، كما أنهم لاحظوا عرض كميات كبيرة من اللحوم في الخارج وبالتالي تعرضها لأشعة الشمس، لذا تم اتخاذ عدد من الإجراءات الوقائية والقانونية اللازمة من أجل المحافظة على اللحوم الحمراء.

الأمراض في ليبيا

وفي وقت سابق، قد نوهت إدارة الثروة الحيوانية في البيضاء في بيان صادر عنها عن انتشار الجلد العقدي المعدي للأبقار في منطقة الجبل الأخضر، ولم يقتصر على انتشار الجلد العقدي فقط بل إنه من المتوقع انتشار عدد من الأمراض الأخرى.

وفي سياق متصل، حذر مدير إدارة الثروة الحيوانية في البيضاء صالح سليمان ابو مبارك من الحد من بيع الثروة الحيوانية والأبقار في الأسواق الشعبية، وتجنب هذا الأمر نهائياً.

الحجر الصحي

وأوضح أنه في حالة التوجه إلى شراء أو بيع الأبقار من المفترض أن يتم وضعها في الحجر الصحي لمدة لا تقل عن أسبوعين تقريباً، وذلك من أجل التأكد من أنها سليمة وخالية من أي أمراض، وكذلك عدم قدرتها على نقل العدوى لأنه قد يسبب خسائر كبيرة من موت الأبقار، كما أنه طالب بمنع ذبح الأبقار في المجازر إلا بعد التأكد من سلامتها وأنها خالية من الأمراض من قبل الأطباء المختصين هناك.

وشدد على تنفيذ عقوبات صارمة للغاية في حالة التوجه إلى ذبح الأبقار المصابة، لأنها قد تسبب أمراض للمربين وكذلك قد تصيبهم بحالات من التسمم، لذا سيتم العمل خلال الفترة المقبلة على مراسلة ومناشدة جميع المسؤولين في البلاد من أجل توفير التحصينات والأدوية الخاصة بكل هذه الأمراض، مع توجيه مجموعة من الفرق الطبية الخاصة لمساعدة المربين مع تحصين الأبقار، فضلاً عن التوجه لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من الثروة الحيوانية.

 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة