على الرغم من مخاطر حظر الاستيراد من فرنسا… البلاد تتوجه إلى تطعيم الطيور ضد إنفلونزا الطيور

بدأت البلاد الفرنسية في عملية التلقيح والتطعيم ضد انفلونزا الطيور يوم الإثنين الماضي، وهذا للحد من انتشار إنفلونزا الطيور في فرنسا، بعد أن اجتاحت القطاع كله، مسببة خسائر مادية فادحة.

إنفلونزا الطيور في فرنسا

كانت فرنسا واحدة من أكثر الدول التي تأثرت من تفشي إنفلونزا الطيور العالمي الغير مسبوق لها في البلاد، والتي نتج عنها تعطيل استمرار توريد كل ما يتعلق بسلسلة  توريد لحوم الدواجن والبيض، فضلاً عن ارتفاع الأسعار في عدد كبير من دول العالم خلال السنوات الماضية، ولن تستطيع هذه الدول الخروج من هذه الأزمة حتى الآن.

تطعيم إلزامي

وهذا ما دفع فرنسا  إلى إطلاق حملة التطعيم الإلزامية في البلاد، هي الخوف من عملية تحور الفيروس لكي ينتقل إلى البشر هو الآخر، مما أطلقت حملة تطعيم الطيور، لذا تعد أنها أول دولة مصدرة للدواجن، توجهت لصنع ذلك الأمر.

والجدير بالذكر، أنها قد توجهت بالفعل إلى إعطاء الجرعة الأولى للبط في مزرعة تتواجد بمنطقة لوند الواقعة في جنوب غرب فرنسا، بحضور وزير الزراعة الفرنسى مارك فيسينو.

معدل التطعيم

ومن المفترض أن يتم تطعيم ما يصل إلى 60 مليون بطة على مدار عام كامل، بقيمة تكلفة  إجمالية قد تسجل حوالي 96 مليون يورو أي حوالي 102 مليون دولار، كما أن الحكومة ستعمل على تمويل 85% من قيمة هذه الإنتاجية.

وفيما يتعلق بالآراء المنتشرة حول خطة التطعيم، أبدت مجموعة سي . أي. أوف. أو. جي وهي ما تمثل قطاع الدواجن الفرنسي إعجابها بخطوة التطعيم، مشيدة بهذا الأمر قائلة أن فرنسا هي الأولى من نوعها من تعمل في التوجه إلى التطعيم على مستوى العالم كله، باعتبار أن الهدف الرئيسي من هذه الحملة، هي حماية والحفاظ على حياة الطيور في المزارع، كما أنها تعمل على وضع حد الذبح الوقائي لهذه الطيور.

حظر الولايات

ومع اتخاذ فرنسا هذه الخطوة، توجهت الولايات المتحدة الأمريكية إلى فرض حظر مؤقت على استيراد الدواجن الفرنسية، مؤكدة أن الأعراض لا تظهر على الطيور الملقحة، لذا لا يمكن تحديد ما هي السلالة التي تعاني.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء في أسواق العبور الجملة للأسماك، حققت أسعار الأسماك بكل أنواعها استقراراً ملحوظاً في الأسواق، بالتزامن …

حققت أسعار خامات الأعلاف استقراراً ملحوظاً في الأسواق بالتزامن مع ضعف معدلات التخزين بالتزامن مع إجازة العيد المبارك، فقد استقرت أسعار الذرة …

قبل يومين من عيد الأضحى، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة الشرائية للمواطنين على …

قبل يومين من عيد الأضحى، حققت أسعار الدواجن تباين ملحوظ ما بين الارتفاع والانخفاض، حيث تراجعت أسعار الساسو بمعدل 6 جنيهات في …