الزراعة..افراجات جمركية بمعدل 100 مليون دولار خلال أسبوع

أعلن الدكتور السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي أنه تم الإفراج عن حوالي 205 ألف طن من خامات الأعلاف من الذرة والصويا، بمعدل 100 مليون دولار خلال أسبوع واحد تقريباً، وذلك في إطار جهود الدولة المبذولة، لتنفيذ المبادرة التي أطلقها رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى.

الإفراجات الجمركية

وفي سياق متصل، أكد السيد القصير، أنه من خلال الاتفاق مع البنك المركزي تم الإفراج عن حوالي 205 ألف طن من الذرة والصويا من الفترة التي تتراوح ما بين 13 أكتوبر حتى 19 أكتوبر 2023.

حيث أن الإفراجات الجمركية توزعت ما بين 171 ألف طن من الذرة، وحوالي 34 ألف طن من فول الصويا، بالإضافة إلى مجموعة من إضافات الأعلاف، ليكون إجمالى ما تم الإفراج عنه خلال عام كامل من 16 أكتوبر 2022، حتى 19 أكتوبر 2023 حوالي 8.3 مليون طن بقيمة 4 مليار دولار.

أهداف الإفراجات الجمركية

وقال القصير إن أهداف الإفراجات الجمركية هي توفير الدعم لمنتجي الثروة الحيوانية والداجنة من خلال توفير الأعلاف بأسعار مدعمة، تساعد على خفض تكاليف الإنتاج، مما ينعكس بالإيجاب على زيادة معدل الإنتاجية، بالإضافة إلى انخفاض أسعار اللحوم الحمراء والدواجن والبيض، مؤكداً على ضرورة الالتزام من قبل المسؤولين لتحمل مسؤولياته الوطنية من خلال هذه المرحلة، من أجل العمل على تخفيف العبء عن كاهل المواطنين.

وفي سياق متصل، أشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير، أن الإفراجات الجمركية تستهدف توفير كميات في الأسواق من الذرة والصويا، باعتبار أنها من أهم المكونات الرئيسية لأعلاف الدواجن، بالإضافة إلى حيوانات المزرعة الرئيسية، وذلك من أجل تشجيع أصحاب المشروعات الداجنة التي تساهم في خفض الأسعار بالإضافة إلى تشجيعهم على الاشتراك في المبادرة، التي أطلقتها الحكومة لتخفيض أسعار السلع النهائية.

حملات تفتيشية

والجدير بالذكر، أن وزارة الزراعة تتعاون مع الوزارات الأخرى والأجهزة والجهات المعنية، للعمل على تكثيف جميع الحملات التفتيشية على منافذ بيع البيض والدواجن لتثبيت سعر المبادرة، بالإضافة إلى مخازن ومصانع الأعلاف، وهذا من أجل التأكد من عدم قيام التجار باحتكار السلعة، أو العمل على رفع أسعار المنتجات النهائية.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة