الثروة السمكية توضح أسباب نفوق أسماك البوري والبلطي في شواطئ ميكس الاسكندرية

انتشرت خلال الساعات الزمنية الأخيرة  عدد من الصور عبر منصات التواصل الاجتماعي، التي تشير إلى نفوق مئات الأعداد من أسماك البلطي والبوري على سواحل الميكس بالاسكندرية، وأخذ العديد يتساءل عن السبب، فضلاً عن أنه قد أثار غضب المواطنين، باعتبار أن أسعار الأسماك مرتفعة للغاية الفترة الحالية، وأن النفوق الواقع في الأسماك قد يؤثر على الأسعار مستقبلاً.

أسباب نفوق الأسماك

وفي سياق متصل، أوضح الدكتور صلاح مصيلحي رئيس هيئة الثروة السمكية وجهاز حماية وتنمية البحيرات سبب نفوق هذه الأعداد الهائلة من الأسماك في شواطئ الميكس، حيث يرجع ذلك إلى توجه أحد الصيادين  إلى مناطق عميقة لصيد الأسماك، ولكن لم ينجح في استخراج كل هذه الكمية، حيث شبكة الصيد قد تمزقت منه في النهاية، بعد أن حدث اصطدام بحجرة صخرية كبيرة موجودة في الجزء السفلي من الماء، ونتج عنها تبعثر الأسماك مرة أخرى في المياه، ولكنها كانت نافقة.

درجات الحرارة والأسماك

وفي سياق متصل، قد تعرضت الأسماك إلى ارتفاع كبير في درجات الحرارة ونقص الأكسجين، وهذا كان مؤثر قوي وسلبي على الأسماك، حيث أنها أثرت بالسلب عليها، مما كان نصيبها هو النفوق لا محالة، وبعد تمزق الشبكة تبعثرت الأسماك النافقة في المياه، ومع حركة الأمواج وصلت في النهاية إلى الشواطئ نافقة.

تلوث المياه

ونفى “مصيلحي” كل ما يتردد حول تلوث المياه، وأنها تحتوى على مواد سامة وقاتلة مؤثرة على الأسماك، لذا تم اتخاذ عدد من الإجراءات المختلفة من أجل التأكد أيضاً من سبب النفوق، وكذلك استمرار دوريات تحليل مياه البحار والبحيرات للتأكد أنها خالية من أي مصادر ملوثة.

كميات كبيرة

وفي نفس الصدد، أوضح سامح بدر أحد تجار الأسماك في كفر الشيخ أن خلال أشهر الصيف الماضية شهدت البحيرات والبحار نفوق عدد كبير من الأسماك، وكذلك المزارع السمكية وفقاً لارتفاع درجات الحرارة ونقص كميات الأكسجين في السوق، وليس إلا، وكذلك نفقت كميات كبيرة أيضاً في المزارع السمكية، مسببة خسائر كبيرة للمربين، وهذا ما يجعل هناك احتمالية لاستمرار أسعار الأسماك في ارتفاع بعد نقص المعروض في الأسواق وخاصة أسواق التجزئة.

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة