ما الفرق بين القطط و حيوان الوشق؟

ينتمي حيوان الوشق إلى فصيلة القطط، حيث يتميز هذا الحيوان بفرائه الكثيف السميك الذي يعطيها الدفء، كما يساعد هذا الفرو فى حمايتها من الثلوج، باعتبار أنها سريعة في الحركة، كما أنها تظهر في الليل باعتبار أنها تحاول بكل الطرق تجنب الإنسان، كما يتميز بعدة صفات وسمات تميزه عن القطط الأخرى، ومن خلال بوابة بيطري توداي سنوضح بعض المعلومات حول حيوان الوشق في سياق التقرير التالي:

تصنيف الوشق

يتوقف تصنيف حيوان الوشق على صفاته البيولوجية والفيزيائية، وبهذا نجد أن الوشق يصنف وفقاً لنظام المعلومات التصنيفي المتمثل في الحيوانات الشعبة الحبليات، الشعيبة الفقاريات والنوع من الثدييات الرتبة من  آكلات اللحوم، والرتيبة من آكلات اللحوم السكرية، والعائلة السوريات والفصيلة القطط الصغيرة والجنس الوشق.

انواع الوشق

يوجد لحيوان الوشق أربع أنواع رئيسية ألا وهم حيوان  الوشق الأمريكي أو البوب كات، وحيوان الوشق الكندي، وحيوان الوشق الأيبيري، وحيوان الوشق الأوراسي، فكل هذه الأنواع قد تشترك في بعض الخصائص، ولكن لكل منها خصائص فريدة تميزها عن غيرها سواء كان  من ناحية العمر والشكل أو الصفات، والسلوكيات، وأماكن المعيشة والاستقرار

غذاء الوشق

من المعروف عن حيوان  الوشق أنه يبدأ فى البحث عن فرائسه وذلك مع بداية  غروب الشمس باعتبار أنه حيوان ليلي، وقد يساعده في ذلك حاستي السمع والبصر القويتين، كما يتخذ من النهار وقتا  للاستراحة والاختباء عن الحيوانات المفترسة التي تشكل خطرًا عليه،  كما يستخدم تكنيكات الانقضاض على فريسته فجأة من خلف الصخور وأماكن الاختباء التي يعتمدها، ثم يغرس أسنانه الحادة في عنقها لقتلها، كما يتغذى حيوان الوشق على الغزلان والأرانب والغرير والثعالب والطيور والفئران والسناجب والزواحف والأسماك، وخاصة عندما يذوب الجليد، فذلك يصعب عليه مهمة الحصول على الأسماء عندما تكون البحيرات متجمدة، كما تستطيع الذكور اصطياد الفرائس الكبيرة، وهذا على عكس الإناث تماماً التي تعمل على تناول الفرائس الصغيرة، وقد يلجأ الوشق أحيانًا إلي تناول فضلات وبقايا الفرائس للحيوانات المفترسة الأخرى، وفي حال نقص الفرائس التي تتغذى عليها الوشق قد يسبب ذلك مشكلة فى التكاثر، وبالتالي تناقص أعداد هذا الحيوان، وهذا ما يؤكد إن معظم الصغار تموت بعد فترة وجيزة من الولادة، أو أن الوشق البالغ قد  يموت بسبب نقص الغذاء، وهذا ما يفسر صعوبة وصول الصغار لسن البلوغ الذي يجعلها أقوى وذات قدرة على التكاثر والاستمرارية

تزاوج حيوان الوشق 

 قد يبدأ حيوان الوشق  في التزاوج في شهر فبراير ومارس، حيث تحمل الأنثى لمدة شهرين، ثم  تلد بعدها 1-6 جراء صغيرة، كما تمتلك هذه الصغار بفرائه الناعم والمخطط، حيث تستطيع أن تعيش على حليب الأم لمدة 3 أشهر، ثم تبدأ بتناول اللحوم في شهرها الأول، وخلال السنة الأولى من عمرها تبقى مرتبطة بأمها إلا أنها تتركها بعد ذلك، كما تتميز حيوانات الوشق بأنها دائماً منعزلة طوال العام، بينما تتميز أنها في موسم التزاوج تقترب ذكور الوشق من الإناث وتعيش قريبة من مناطق معيشتها، وقد يتوقف عدد الصغار الذين تلدهم الأنثى بعدد من  العوامل أهمها عمر الأم، ووفرة الطعام لها، ويكون الصغار في أول ولادة الأنثى صغيري الحجم. 

أضف تعليقك هنا

Add a Comment

You must be logged in to post a comment

الأخبار ذات الصلة

تستمر أسعار الدولار الأمريكي في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس في آخر أيام عطلة عيد الأضحى الرسمية للبنوك المصرية الحكومية والخاصة، ليستقر الدولار …

مع العودة من إجازة عيد الاضحى المبارك، حققت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية استقراراً ملحوظاً في الأسواق، حيث استقرت أسعار الأسماك والمأكولات البحرية …

تواصل أسعار خامات الأعلاف في تحقيق الاستقرار اليوم الخميس، نظراً لاستمرار المصانع والشركات في عطلة عيد الأضحى فمن المفترض أن تستمر العطلة …

في بداية التعاملات الصباحية لحركة البيع والشراء، حققت أسعار اللحوم الحمراء البلدي والمستوردة استقراراً ملحوظاً اليوم في الأسواق بالتزامن مع ضعف القوة …